الرئيسية / طب وصحة / الحصبة “البوحمرون ” Rougeole

الحصبة “البوحمرون ” Rougeole

« الحصبة – Rougeole » أو كما يعرف في الجزائر بـ “البوحمرون” هو من أكثر الأمراض المعدية انتشارا خاصة عند الأطفال الأقل من 5 أعوام. يتميز بأعراض مشابهة للزكام مع طفح جلدي أحمر اللون. وعلى الرغم من توفر اللقاحات يزال داء الحصبة من الأسباب الرئيسية لوفاة الأطفال في جميع أنحاء العالم.

فحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية (OMS) لازال المرض يهدد حياة الكثيرين، حيث شهد عام 2013 وقوع 145700 حالة وفاة بسبب الحصبة في جميع أنحاء العالم- أي ما يناهز 400 حالة وفاة في اليوم أو 16 حالة وفاة في الساعة. أما بشكل عام فقد انخفض معدل الإصابة العالمي بنسبة 75% بين عامي 2000 و2013.

العدوى و الانتشار:

ينتقل فيروس الحصبة عن طريق الاتصال المباشر أو الهواء، و ينتشر بصورة أكبر بسبب السعال أو العطس أو ملامسة الإفرازات الصادرة عن أنف أو حلق شخص مصاب بشكل مباشر؛ و يمكن للشخص المصاب أن ينشر الفيروس قبل 4 أيام من ظهور أول طفح جلدي ولمدة أربعة أيام بعد ذلك، كما يمكن للفيروس أن يظل نشطاً ومعدياً في الهواء طوال فترة قد تبلغ ساعتين من الزمن.

العلامات و الأعراض:

تظهر أولى الأعراض من اليوم العاشر إلى غاية اليوم الثاني عشر بعد الإصابة بالفيروس، وتكون مشابهة لأعراض الزكام حيث تتميز بارتفاع شديد و مفاجئ لدرجة الحرارة تدوم عادة ما بين أربعة إلى سبعة أيام، مصاحبة لسيلان الأنف، سعال، صداع، الشعور بالضيق، فقدان الشهية إضافة إلى احتقان العينين والغشاء المخاطي للأنف.

يظهر الطفح الجلدي عادة بعد 14 يوم من التعرض للفيروس في الوجه و على العنق قبل أن ينتشر في جميع أنحاء الجسم في غضون ثلاثة أيام.

تكون أغلب الوفيات الناجمة عن الحصبة ناتجة لمضاعفات المرض، ومن أشدها خطورة: الإصابة بالعمى، التهاب الدماغ، الإسهال الشديد، التهابات الأذن والجهاز التنفسي (الالتهاب الرئوي). كما تواجه المرأة الحامل خطر الإجهاض أو الولادة المبكرة.

الوقاية و العلاج:

لا يوجد دواء أو مضاد فيروسي محدد لعلاج الحصبة، حيث تقتصر العناية على معالجة الأعراض كخافضات الحرارة مع توفير التغذية السليمة و كميات كافية من السوائل. بالإضافة إلى الفيتامين A “” الذي يعمل على التقليل من خطر الإصابة بالعمى، أو حتى الحد من الوفيات حيث أشارت منظمة الصحة العالمية إلى انخفاض يصل إلى 50% في معدل الوفيات بعد الاعتماد على الفيتامين  ” A “.

يعتبر التطعيم بشكل منتظم من أهم الخطط الناجعة في القضاء على داء الحصبة، إذ ساهم في انخفاض نسبة الوفيات بنسبة 75% بين عامي 2000 و2013 ليصبح بذلك واحدا من أفضل اللقاحات التي يمكن شراؤها في مجال الصحة العمومية.

في الجزائر و حسب المديرية العامة للوقاية و الترقية الصحية، فإن التلقيح ضد الحصبة و الحصبة الألمانية و العكاف (ROR Rougeole Rubéole Oreillons) يكون في الشهر الحادي عشر مع تذكير (rappel) في الشهر الثامن عشر.

المصدر: هنا هنا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تدقيق لغويّ: Amira Bousdjira

Comments

comments

تحقق ايضا

جائزَة نُوبَل للطِّب 2019: اِكتِشاف كيفيَّة اِستجابَة خَلايا الإنسان للأوكسجين!

جائزَة نوبل للفيزيولوجيا والطِّب لعَام 2019 مُنِحَت مُشارَكةً إلى الثُّلاثي “ويليام ج. كايلين” William G. …