الرئيسية / دماغ وأعصاب / أربع تفسيرات لحدوث ظاهرة الديجافو déja vu

أربع تفسيرات لحدوث ظاهرة الديجافو déja vu

(Dèja Vu)  _ ديجا فو، كلمة فرنسية، تَعْني شُوهد من قبل.
هي ظاهرة شائعة، تحدث مع اثنين من كل ثلاثة أشخاص في مرحلة ما من حياتهم.
هناك أربعة تفسيرات لحدوث  déja vu:

التفسير الأول: يقول أن سبب الحدوث، يعود إلى التصور الأولي الذي ينشأ بسبب تشتت الانتباه، الذي يتبعه انتباه كامل٬ وسبب التشتت قد يكون مثلًا الضجيج.

التفسير الثاني: هو تفسير ذهني، يفترض أن بعض تفاصيل التجارب الجديدة، تبدو مألوفة رغم نسيان مصدر هذه الألفة؛ بسبب عدم الانتباه إليها.

التفسير الثالث:  يَعْزى إلى المعالجة المزدوجة، أو ما يُسمى (dual processing)، الذي يوضح أن العمليات المعرفية المتزامنة، كالتصور والذاكرة، مثلًا، يتحولان إلى غير متزامنة في حين الألفة والاسترجاع يصبحان متزامنان.

التفسير الرابع: هو التفسير العصبي، الذي يرجع حدوث(déja vu)، إلى تأخر في نقل الخلايا العصبية بين الأجهزة الحسية ومركز المعالجة العليا في الدماغ٠

والجدير بالذكر، أنه رغم أن تفسير المعالجة المزدوجة ل(déja vu)، لاقى الاهتمام الأكبر، إلا أنه لا يمكن اختباره. نفس الشيء ينطبق على التفسير العصبي، الذي يبدو منطقيًا، لكن ينقصه التجريب. في حين يلاقي التفسير الذهني، وكذلك تفسير الانتباه، الدعم. خاصةً أنه يُمكن اختبارهما.

المصدر: هنا
ــــــــــــــــــــــــــــ

تدقيق لغوي: Mohammed Diab

Rima Outmoune

متحصلة على شهادة أستاذ التعليم الثانوي (بكالوريا +5) من المدرسة العليا لتكوين الأساتذة-قسنطينة وعلى شهادة الماستر تخصص لسانيات تطبيقية و تدريس اللغة الإنجليزية - جامعة بجاية. مهتمة بالفلسفة، علم النفس، العلوم التجريبية، الفن....

Comments

comments

تحقق ايضا

تراكم الخلايا البائية يؤدي إلى أذية الجهاز العصبي

إنَّ الخلايا البائية مهمة جداً بالنسبة للجهاز العصبي إذ تُمكنه من مقاومة العوامل المُمرضة، وفي …